الخميس 21 تشرين الثاني 2019


إبقوا على تواصل





طقسنا اليوم




أخبار محلية

ليليان حمزة في اللقاء التضامني ضد صفقة القرن في البياضة بجنوب لبنان : لخطة وطنية تكون المقاومة بوصلتها


 

  

لبنان -محمد درويش :

  

عضو المكتب السياسي في الحزب الديمقراطي ليليان حمزة اشارت في كلمة لها في اللقاء التضامني ضد صفقة القرن في البياضة في جنوب لبنان :  الى الى انها تحمل تحية من الجبل الى حدود فلسطين،  ابنة الجبل جاءت الى الجنوب المحرر لتلقي تحية على الحضور وتشارك في اللقاء التضامني ضد صفقة القرن .

  

..لتقول  :  لا  لزمن المحميات الطائفية التي رسمها الاحتلال الصهيوني  .

  

وتضيف : اننا بحاجة الى خطة وطنية تكون المقاومة بوصلتها  لتطبيق الطائف ،  أو تأسيس لمؤتمر تحقيق المواطنة .

  

واعتبرت ان فلسطين تباع في صفقة قرن تعتبر صفعة عار،  عسى ان تكون صحوة للأمة العربية والاسلامية .

  

نعيش في زمن تفوح منه رياح الخيانة واشارت ان مؤتمر البحرين هو مؤتمر المهانة  في المنامة .

  

وقالت :  ان اوضاع الفلسطينيين في لبنان مزرية بلا انسانية حيث  تمارس الضغوطات كلها على الشعب الفلسطيني  كي يرضى بالحلول

  

وان ما يمارس من هجرة في صفوف الفلسطينيين من لبنان الى الخارج  يخدم هذا المخطط

  

اضافت : نتخوف من ان تلغى وكالة  الاونروا بصفتها الشاهد على قضية اللاجئين الفلسطينين وحقهم في العودة  ، وان تدمج الاونروا في المفوضية السامية لشؤون اللاجئين ويصبح الفلسطيني نتيجتها مقيما" وليس لا جئا" ويشطب حق العودة .

  

وسألت  ليليان حمزة عن دور السلطة اللبنانية في مواجهة التوطين ؟.

  

وقالت : ان المقاومة  مستمرة وان محمور المقاومة سيواصل انتصاره من اليمن الى العراق وسوريا ولبنان بسواعد المقاومين والوعي الثوري.

  

وان  فلسطين ستتحرر ولو بعد حين ..

  

وكانت حمزة تتحدث في اللقاء التضامني الذي اقيم ضد "صفقة القرن" في منتزه البياضة في جنوب لبنان القريب من الحدود مع فلسطين المحتلة،   بدعوة من جمعية افروديت  والاستشارية للدراسة والتواصل الاستراتيجي  للتنديد بمؤتمر البحرين الاقتصادي ،  برعاية وزير الثقافة الدكتور محمد داود وحضور فاعليات وشخصيات سياسية لبنانية وفلسطينية وعربية وممثلين لحزب الله ومنظمة التحرير الفلسطينية وحركة فتح  وجمعية التواصل اللبناني الفلسطيني وجمعية الوفاق في البحرين واعلاميين وقيادات من المجتمع المحلي .

  

 و كانت كلمات في اللقاء شدد فيها الخطباء  على رفض صفقة القرن.

  

مطالبين بمواجهتها وتمتين الساحة الداخلية في لبنان،  واعتماد خيار المقاومة وتعزيز الوحدة الوطنية الفلسطينية،  وانهاء الانقسام ،  وعدم المراهنة على المؤسسات الدولية المنحازة للصهيونية .

  

واكدت ان الارادات تصنع النصر..

  

 


عودة الى القائمة
ان اي موضوع او تعليق ينشر عبر صفحتنا ليس بالضرورة يعبر عن سياستنا او راينا او موافقتنا عليه انما يعبر عن رأي ناشره وحرية الرأي
الإسم:  *    
البريد الإلكتروني:  *  لن يتم عرض محتوى هذا الحقل في الموقع;  
التعليق:  *