الثلاثاء 18 حزيران 2019


إبقوا على تواصل





طقسنا اليوم




أخبار سياسية محلية ودولية

السيد علي عبد اللطيف فضل الله: "زار برعشيت معزياً" ما نفع المواقف اذا لم تُكشف ملابسات الجريمة


 

  

برعشيت جنوب لبنان -محمد درويش :

  

ناشد رئيس لقاء الفكر العاملي السيد علي السيد عبد اللطيف فضل الله "رئيس الجمهوريةالعماد ميشال عون الايعاز للأجهزة الأمنية والقضائية كشف ملابسات جريمة طرابلس البشعة وتحديد المتورطين في ملف الموقوفين من الجماعات الارهابية والسير بملف كشف ملابسات هذه الجريمة حتى نهايته،والحيلولة دون تمييع هذا الملف كما حصل في ملفات سابقة".

  

كلام فضل الله "جاء اثناء زيارته لبلدة برعشيت على رأس وفد عاملي لتقديم التعازي لوالد الشهيد النقيب حسن فرحات العميد "علي فرحات" وعائلته".

  

ودعا "القضاء لأخذ دوره وكف يد السياسين عن التدخل

  

محذراً من بيع الدم لحسابات سياسية

  

 معتبراً الصامتين والمهملين والمتورطين بدفع المال لاطلاق سراح المجرمين شركاء في الجريمة النكراء".

  

واكد السيد فضل الله "ان المواقف التبريرية الصادرة عن جهات امنية وسياسية تفتقد للمسؤولية الوطنية والحس الانساني وتتنافى مع مناخ الحرص على تعزيز مسيرة الامن والاستقرار وحفظ دماء العسكريين وتوجه لكل المخلصين من كل المذاهب والطوائف والمكونات السياسية والشعبية لتشكيل حاضنة وطنية تواجه خطر الجماعات الارهابية التي لا دين لها ولا مذهب".

  

وقال السيد فضل الله "مخاطبا السياسين"اين انتم من هذا الملف الذي يعبر عن أبشع صور الفساد واين انتم من ادخال هذا الملف في التوازنات المذهبية والسياسية التي تنال من الحقيقة،؟

  

 وخاطب كل المصرحين والمعزين والمجاملين ما نفع كلامكم اذا لم تكشف ملابسات هذه الجريمة".

  

وقال "والد الشهيد العميد "علي فرحات" انه نذر دماء ولده للوطن وليس للعصابات

  

وأشار ان هناك وعود من قائد الجيش ووزير الدفاع لاجراء تحقيق شفاف

  

 واكد انه لن يقبل بقتل ابنه مرتين ولن يرضى إلا بالحقيقة

  

 


عودة الى القائمة
ان اي موضوع او تعليق ينشر عبر صفحتنا ليس بالضرورة يعبر عن سياستنا او راينا او موافقتنا عليه انما يعبر عن رأي ناشره وحرية الرأي
الإسم:  *    
البريد الإلكتروني:  *  لن يتم عرض محتوى هذا الحقل في الموقع;  
التعليق:  *